الرئيسيةاسرار الرجيمنظام غذائي في سن المراهقة
اسرار الرجيمالحياة الصحةبرامج حميةصحتكوصفات الرجيم

نظام غذائي في سن المراهقة

نظام غذائي في سن المراهقة

نظام غذائي في سن المراهقة

نظام غذائي في سن المراهقة، تعتبر مرحلة المراهقة هي البناء الأول والأساسي والتي تبنى عليها صحة الفرد ومستقبله ووقايته من الأمراض، فمن خلال وعي المراهق بالحياة الصحية السليمة الطريقة الصحيحة في تناول الطعام سيكون لها الأثر الجيد على حالته الصحية بقية حياته.

وفي المقال التالي عبر موقعنا موقع مجلة الرجيم والتغذية سوف نتعرف على نظام غذائي في سن المراهقة يساعد الشباب في تلك المرحلة على العيش بحياه صحية متوازنة تعينهم على التغيرات الهرمونية الهامة التي تحدث في تلك المرحلة وتساهم في بناء جسم قوي وصحي.

أهمية إتباع نظام غذائي في سن المراهقة

فترة المراهقة تعتبر من المراحل الإنتقالية التي تحدث في حياة الفرد، ففيها تتغير حالة الجسم من مرحلة الطفولة والبرائة إلى مرحلة الشباب والنضوج الجسدي والروحي، فيحدث الكثير من التغيرات الفسيولوجية على كل من الشاب والفتاة وكذلك التغيرات الهرمونية أيضاً.

وتلك المرحلة يجب على الأهل الإهتمام بتغذية ابنائهم وتعويدهم على الحياة الغذائية الصحية السليمة وتوعيتهم بمخاطر الوجبات السريعة والمياة الغازية التي تنتشر بين الشباب في تلك الأوقات وكمية الضرر الناتجة منها.

• تتراوح السعرات الحرارية التي يجب على المراهق في مرحلة المراهقة تناولها يومياً ما بين 1600 إلى 3200 سعره حرارية تعتمد على النشاط البدني والحالة الصحية أو إن كان يمارس رياضة معينة تحتاج إلى عناية غذائية مختلفة.

• على المراهقين الراغبين في إتباع حمية غذائية معينة لإنقاص الوزن أن يتبعوا نظام صحي لا يوجد به خلل في أي عنصر من العناصر الهامة مثل: البروتينات والدهون الصحية والكربوهيدرات.

• يجب تعليم المراهق أهمية تناول وجبة الإفطار وأهميتها للصحة العامة وأنها المسؤولة عن التركيز في الدراسة والعمل والتحصيل العلمي، ويجب أن تحتوي على كافة العناصر الغذائية مثل الكربوهيدرات المصنوعة من الحبوب الكاملة وكذلك البروتينات والدهون الصحية.

نظام غذائي في سن المراهقة
نظام غذائي في سن المراهقة

طريقة إتباع نظام غذائي في سن المراهقة

وجبة الإفطار: أهم الوجبات على مدار اليوم ومن المهم تعليم المراهق أهمية وجبة الإفطار، وأنها يجب أن تحتوي على كافة العناصر الغذائية الهامة ومن أمثلة تلك الوجبات:

(نصف كوب من حبوب الإفطار مع كوب من الحليب خالي الدسم وقطع من الفاكهة أو سموزي فاكهة مصنوع من الموز والحليب خالي الدسم والمكسرات والتفاح والفراولة والتوت وملعقة من الشوفان وملعقة من العسل الأبيض للتحلية أو شريحة توست مع عدد 2 بيضة وعلبة من الزبادي وشريحة من الجبن).

وجبة الغداء: تحتوي وجبة الغداء عادة على نسبة متباينة من البروتين مع الإهتمام بالخضراوات التي تعمل على تنظيم عملية الهضم وتحسن من عملية الإخراج وعلى الرغم من أن المراهقين في تلك المرحلة عادة ما يكونوا لديهم القدرة على تناول الطعام والإستمتاع بالأكل إلا أنه من السهل التنوع في الأكل لتحفيزهم وتشجيعهم على الطعام.

ومن أبرز الوجبات المميزة في الغداء للمراهقين هي: (طبق من الخضار المشكل مع صدر فرخة مشوية مع 8 معالق من الأرز والمكرونة و4 معالق من السلطة، أو شريحة بحجم 100 جرام من اللحم المشوي مع أرز ومكسرات و3 معالق من الجبن الشيدر قليل الدسم، أو طبق من الخضار مع مع عيش سوري وبروكلي وطبق من الفول مع عصير الليمون).

وجبة العشاء: عادةً ما يتم التركيز في تلك الوجبة على الفائدة فقط ولا يهم أن تكون الكمية كبيرة ولكن من المهم أن يفهم المراهق أن يتناولها أفضل من أن يتناول الوجبات السريعة في المساء.

ومن أبرز الوجبات في وجبة العشاء هي: (طبق من الفاكهة المقطعة إلى قطع صغيرة مع سندوتش من الجبن قليل الملح والمصنوع من القمح الكامل أو علبة من الزبادي مع حبوب الجرانولا وقطع من الموز والتفاح).

نصائح للمراهقين في نظام غذائي في سن المراهقة

• من المهم التعامل مع الطفل فيما يخص طريقة تناول الطعام الصحية بالقليل من التفاهم والمرونة في الكلام لأن تلك المرحلة المراهقين عادة ما يكون من الصعب عليهم تقبل النصيحة.

وأنه من المهم أن يفهموا أهمية تلك الوجبات وتنظيمها للحفاظ على صحتهم وعلى تحصيلهم الدراسي والرياضي والحياة الصحية السليمة.

• يجب الإهتمام بشكل الوجبات وتنظيمها وكأنها للأطفال وليس للمراهقين حتى تحفزهم على عدم اللجوء إلى الوجبات السريعة التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون وتناول العصائر المصنوعة في المنزل بدلاً من المشروبات الغازية والعصائر المعلبة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *